منتـــــــــــــــتدى النجـــــــــــــــلاء شعر لايعترف بقانون


منتـــــــــدى-النجــــــــلاء-شعـــــــري-ادبــــــي-ثقافـــــي-علمــــي-اخبـــــار-ترفيــــــه
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إعلان انتهاء الحرب بانتصار الحلفاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
.
.
avatar

عدد المساهمات : 1018
نشاطي بالمنتدى : 24926
تقييم العضو 21 تاريخ التسجيل : 26/10/2011

مُساهمةموضوع: إعلان انتهاء الحرب بانتصار الحلفاء   السبت نوفمبر 12, 2011 3:20 am

..
.............................

وقد دخلت القوات الأميركية مدينة صدام وهي الضاحية الشيعية التي تقع في شمالي بغداد دون مقاومة ، وسجلت في هذه المدينة عمليات نهب واسعة وشوهدت قوات أميركية مدعومة بعربات عسكرية في شوارع هذه المدينة حيث أخذ بعض السكان في نهب المحال وإخراج ما فيها من أمتعة وأغذية وتجهيزات كهربائية وسجاد لدرجة أن العالم صار يسخر من مجموعة من العراقيين الذين يسرقون بلدهم !!
وعرضت التلفزيونات العالمية صورا لعراقيين يعبرون عن فرحتهم بدخول القوات الأميركية لمناطق في شرقي وشمالي شرقي العاصمة العراقية فأحدهم يسلم على جندي أمريكي وآخر يقبله ، وأخبار تأتي هناك عن عراقية تنوي الزواج من جندي أمريكي ، وغيرهم من العراقيين يظهر على التلفاز وهو يحرق صور صدام حسين ويحطم تماثيله ، وعراقي آخر يخلع حذائه ويضرب بها صورة صدام حسين ، وآخرون يستقبلون الأمريكان والبريطانيين بالزهور ..... فيما انشغل اللصوص والمجرمون بأعمال النهب والسلب والتخريب والإحراق في الدوائر المحلية والحكومية والقصور والممتلكات العامة في أغلب المدن العراقية لتعم الفوضى أرجاء بلاد الرافدين مع سقوط الحكومة فانعدم الأمن وانعدمت السلامة والحماية وأصبح الشعب العراقي يعيش مرحلة جديدة من عدم الاستقرار والأمان ..
وقبل سقوط بغداد بأقل من 48 ساعة ظهر صدام وهو يتجول ماشيا على الأقدام في أحد أحياء العاصمة بغداد, بينما أحاط به عدد من العراقيين وهم يهتفون له متحدياً كل الشائعات والأكاذيب التي تظهر بأنه قتل أو أصيب خلال القصف الذي استهدف بغداد خلال أيام الحرب وكأنه يعلن بأنه ليس خائفاً من أي أحد حتى ولو دخلت القوات الغازية بغداد وسيطرت عليها !!

إعلان انتهاء الحرب بانتصار الحلفاء :
وقد أعلن كبار الجنرالات والقادة في العراق وواشنطن وفي مركز القيادة الأميركية الوسطى في قطر أن القوات الأميركية سيطرت على العراق بأكمله مع وجود جيوب مقاومة صغيرة سيتم القضاء عليها قريبا وتوالت الأنباء التي تؤكد سقوط بغداد وتكريت وجميع المدن العراقية بأيدي القوات الغازية وصرح أكثر من مسئول أمريكي بنهاية الحرب على العراق وأبدى الجميع سعادتهم وفرحتهم لهذه الأنباء ومعهم العديد من زعماء الدول العربية والذين طالبوا بسرعة تسليم العراق لقيادة عراقية ينتخبها الشعب العراقي لتنتهي حالة الفوضى والتخريب والدمار التي يعيشها العراق ..
وقال وقتها قائد العمليات العسكرية للقوات المتحالفة في العراق الجنرال تومي فرانكس أن الرئيس العراقي صدام حسين والمقربين منه قتلوا أو فروا بينما أكد وزير الدفاع الأمريكي دونالد رامسفلد انه لا عودة للأبد لصدام حسين أو لأعوانه إلى العراق !!
وظهر جورج بوش منتشيًا، بزي طيّار مقاتل، بعد نقله جوًا لمسافة ثلاثين ميلاً تقريبًا من ساحل كاليفورنيا إلى ظهر حاملة الطائرات الأمريكية «أبراهام لينكولن» وأعلن للقوات المحتشدة على ظهرها بأن العمليات الحربية الكبرى قد انتهت ..
وصرح بوش وقتها: ( بالأساليب الجديدة وباستخدام الأسلحة متناهية الدقة، التي يمكن أن نحقق أهدافنا العسكرية بدون توجيه العنف ضد المدنيين ) .. ولكنه لم يذكر أن عدد المدنيين الأبرياء الذين قضوا في حرب العراق كان تقريبًا ضعف عدد أولئك الذين ماتوا في الحادي عشر من سبتمبر ـ الرقم الحقيقي يتجاوز عشرة آلاف ـ كما لم يذكر الضحايا من أطفال العراق الذين فقدوا أذرعًا وأرجلاً ووالدين نتيجة للحرب، وما سيترتب على ذلك من معاناتهم المستمرة طيلة حياتهم ولم يتكلم عن عدد الجنود الأمريكيين القتلى والذين ذكرت وزارة الدفاع الأمريكية ( البنتاجون ) أن 121 جندياً أمريكياً قتلوا في الحرب التي استمرت ثلاثة أسابيع فقط علي العراق فيما جرح 495 آخرون ويقال أن أضعاف هذا العدد قتلوا ولكن تم التعتيم على هذه الأنباء خوفاً من الرأي العام الأمريكي الذي لا يرحم !!
وفي نفس الوقت استمرت أعمال السرقة والنهب والتخريب والإحراق كل شيء في العراق ماعدا المجمعات والمنشآت النفطية التي سارعت القوات الغازية إلى حمايتها والحفاظ عليها كأكبر دليل على أن هدفهم منذ البداية كان النفط ولا شيء غيره وطالت أعمال النهب في بغداد متحف الآثار العراقي، وهو المتحف الذي يضم اكبر مجموعة من الآثار العراقية وعاثت مجموعة من ا لصوص في المتحف العراقي حيث قامت بسرقة الموجودات من قاعات هذا المتحف والذي أصبحت مكاتبه الإدارية فارغة تماما وفي هذا خسارة للبشرية كلها بنهب وتخريب وسرقة آثار تشهد على قدم الإنسان على سطح الأرض فقد سرق اللصوص قطع أثرية نادرة لا تقدر بثمن فيما أحرق غيرهم المكتبة الوطنية في بغداد التي تضم وثائق أصلية فريدة بعدما نهبوها وسرقوا الثمائن الموجودة بها !!
وبعد نهاية الحرب بسيطرة الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها على العراق اتضحت الكثير من الأمور والأكاذيب التي كانت الولايات المتحدة وحلفاؤها يروجونها قبل الحرب مثل المبالغة في قوة النظام العراقي وها هو النظام العراقي وجيشه وقوته وأسلحته ومع اتساع مساحة العراق وكبر جيشه تسقط في غضون ثلاثة أسابيع فقط !!
وكذلك الأمر بكذب الإدعاءات بوجود أسلحة دمار شامل عراقية حيث لم يتم العثور على أي أسلحة أو معدات أو مصانع أو أي شيء من الذي كانت تتحدث عنه الولايات المتحدة .. وقد صرح كبير مفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة هانس بليكس في حديث لصحيفة "البايس" التي تصدر في مدريد قبيل سقوط بغداد أنه "من المؤكد" أن الحرب ضد العراق قد تم التخطيط لها مسبقا منذ زمن طويل وقد اعتبر أن مسألة أسلحة الدمار الشامل كانت ثانوية .. ورأى أن مسألة أسلحة الدمار الشامل العراقية جاءت في المرتبة الرابعة لدى الولايات المتحدة وبريطانيا على لائحة أسباب الحرب !!


...........
......................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alayhm-ahlamont.jordanforum.net
 
إعلان انتهاء الحرب بانتصار الحلفاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــــــــــــــتدى النجـــــــــــــــلاء شعر لايعترف بقانون :: قسم خاص عن الشهيد صـــــدام حسيـــــــــــن :: عن حيـــــاة الشهيـــــــد صــــــــدام حسيــــــــــــــــــــــن-
انتقل الى: