منتـــــــــــــــتدى النجـــــــــــــــلاء شعر لايعترف بقانون


منتـــــــــدى-النجــــــــلاء-شعـــــــري-ادبــــــي-ثقافـــــي-علمــــي-اخبـــــار-ترفيــــــه
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تشديد إجراءات الحراسة على ساجدة صدام حسين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
.
.
avatar

عدد المساهمات : 1018
نشاطي بالمنتدى : 24926
تقييم العضو 21 تاريخ التسجيل : 26/10/2011

مُساهمةموضوع: تشديد إجراءات الحراسة على ساجدة صدام حسين   الثلاثاء نوفمبر 15, 2011 7:45 pm

.........................


تجري في قطر إجراءات غير مسبوق لتشديد الحراسة على الزوجة الأولى للرئيس السابق صدام حسي السيدة ساجدة خيرالله التي وصلت إلى العاصمة القطرية ونقلت إلى مكان مجهول يقع قرب الحدود السعودية، وتخشى قطر تكرار حادثة مقتل الرئيس الشيشاني السابق مع زوجة الديكتاتور العراقي.

وكانت صحيفة الحياة اللندنية أشارت في عددها الصادر اليوم نقلا عن مصادر أردنية وصفتها بالموثوقة إلى ان ساجدة خيرالله طلفاح زوجة الرئيس العراقي السابق التي أقامت في سورية انتقلت إلى الدوحة أول من أمس للإقامة فيها بعدما رحبت بها السلطات القطرية.

وقالت المصادر ان "ساجدة تعرضت لضغوط في سورية منعتها من الاتصال بهيئة الدفاع عن زوجها المعتقل" لدى القوات الأميركية في العراق منذ كانون الاول (ديسمبر) الماضي. واشارت الى انها "تدرس تقديم طلب" الى الحكومة الاردنية للانضمام الى ابنتيها رغد ورنا المقيمتين في عمان منذ تموز (يوليو) الماضي او "دعوتهما إلى الإقامة معها في الدوحة".

ونقلت الصحيفة عن المحامي الاردني محمد الرشدان تأكيده على انه "حصل على توكيل خطي من ساجدة وابنتها الكبرى رغد للدفاع عن صدام" وانه يعمل "منسقاً لفريق كبير من المحامين الاردنيين والعرب والاجانب يضم الف محام يعكف على اعداد مرافعة ترتكز الى القانون الدولي الذي يعتبر احتلال العراق غير قانوني, وان محاكمة صدام غير جائزة من حيث المبدأ".

وأشار الى انه أجرى اتصالاً بالسفارة الاميركية في عمان للحصول على اذن لزيارة صدام, لكن مسؤولين فيها رفضوا وابلغوه ان ممثل مجلس الحكم الانتقالي في السفارة العراقية في عمان هو "المخول بذلك", ونفى ان تكون ساجدة ورغد كلّفتا المحامي الفرنسي جاك فيرجيس الدفاع عن صدام, وتحداه "ان يبرز اي وثقة تؤكد ان لديه توكيلاً من اسرة الرئيس العراقي" السابق.

استطلاعات للرأي: العرب سيعاقبون بوش في سباق الرئاسة

تعتزم الغالبية العظمى من الناخبين العرب في الولات المتحدة التصويت في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لصالح المرشح الديمقراطي، جون كيري. ويعود السبب في ذلك إلى أن الرئيس بوش ينتهج سياسة مؤيدة لإسرائيل، وبسبب الحرب في العراق والصعوبات التي يواجهها العرب والمسلمون في الولايات المتحدة منذ أحداث الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر 2001.

وأفاد جون زغبي، وهو أمريكي من أصل عربي يرأس شركة متخصصة باستطلاعات الرأي العام، أن تأثير العرب في الانتخابات الرئاسية سيكون كبيرًا في أربع ولايات رئيسية: فلوريدا وبنسيلفانيا ومشيشغين وأوهيو.

وتبين من الاستطلاع الأخير الذي أجراه زغبي أن السناتور كيري يحظى بتأييد 54% من الناخبين العرب، مقابل 30% يؤيدون الرئيس بوش.

وحصل بوش في الانتخابات السابقة على 46% من أصوات الناخبين العرب في الولايات المتحدة، مقابل 29% من الأصوات حصل عليها منافسه أل- غور.

وسنت الإدارة الأمريكية بعد أحداث الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر قانونـًا أطلق عليه الكونغرس "قانون الوطنية"، منح الإدارة الأمريكية المزيد من الصلاحيات لتعقب ومراقبة المواطنين. ويشار إلى أن العرب في أمريكا يخضعون لإجراءات أمنية مشددة.

وأِشار الاستطلاع أيضًا إلى أن الرئيس بوش ما زال يحظى بتأييد كبير بين الناخبين المسيحيين العرب، والذين هاجر غالبيتهم من لبنان، وكذلك الأمر بالنسبة للمهاجرين من العراق، بسبب رضاهم من إسقاط نظام صدام حسين.

لافادة التي ستدلي بها كوندوليزا رايس استثنائية بوش: التحقيق يرمي إلى الحيلولة دون وقوع اعتداءات جديدة



أكد الرئيس الأميركي جورج بوش اليوم الثلاثاء ان العمل الذي تقوم به لجنة التحقيق حول اعتداءات 11 أيلول/سبتمبر، يرمي إلى الحيلولة دون وقوع اعتداءات جديدة نظرا إلى التهديدات الإرهابية المستمرة.
وفي كلمة مقتضبة ألقاها في البيت الابيض، اشار بوش ايضا الى ان الافادة التي ستدلي بها كوندوليزا رايس مستشارته للامن القومي في جلسة علنية وتحت القسم، تعتبر استثنائية.
واعلن بوش ان "هذه اللجنة تقوم بمهمة اساسية. وللحؤول دون وقوع اعتداءات جديدة، من الضروري ان نفهم اساليب اعدائنا. والتهديد الارهابي الذي تجري اللجنة تحقيقا في شأنه لا يزال ماثلا وملحا ويستوجب دائما ايلاءه اهتمامنا التام".
ولتبرير قراره بالموافقة على ان تدلي رايس بشهادة علنية وتحت القسم، اضاف بوش ان "الظروف استثنائية لأن احداث 11 ايلول/سبتمبر استثنائية". وكان البيت الابيض اعترض على ان تدلي رايس بشهادتها، ثم غير رأيه اليوم الثلاثاء.
واكد بوش ان رايس ستدلي بشهادتها ضمن الشروط التي طلبها مسؤولو اللجنة، لكنه لم يحدد موعدا لذلك.
واوح ايضا انه سيستقبل اعضاء اللجنة العشرة في لقاء خاص، وسيحذو حذوه نائب الرئيس ديك تشيني. وحتى الان، لم يكن يريد سوى استقبال رئيسها توماس كين ونائبه لي هاميلتون.
واعلن بوش الذي عارض انشاء هذه اللجنة في العام 2002، اليوم الثلاثاء "امرت اجهزة السلطة التنفيذية بالتعاون مع هذه اللجنة منذ انشائها".
وقد تذرعت رايس بالفصل بين السلطتين التنفيذية والتشريعية لرفض الادلاء بشهادة علنية وتحت القسم. واعتبرت ايضا ان شهادتها قد تسيء الى العلاقات بين الرئيس ومستشاريه.
وذكر بوش بأن رايس عقدت لقاء خاصا مع اللجنة طوال اربع ساعات للرد على اسئلتها، وقال انه امر "بهذا المستوى من التعاون لاني اعتبر ان من الضروري رسم صورة كاملة قدر الامكان عن الاشهر والسنوات التي سبقت قتل مواطنينا في 11 ايلول/سبتمبر 2001".


.............................
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alayhm-ahlamont.jordanforum.net
 
تشديد إجراءات الحراسة على ساجدة صدام حسين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتـــــــــــــــتدى النجـــــــــــــــلاء شعر لايعترف بقانون :: قسم خاص عن الشهيد صـــــدام حسيـــــــــــن :: عن حيـــــاة الشهيـــــــد صــــــــدام حسيــــــــــــــــــــــن-
انتقل الى: